مؤسسة الانبعاث العمومية
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.
ملاحضة هامة
نرجو من كل من اراد ان يكون عضوا في المنتدى ان يتسجل فيه ثم يقوم بتفعيل حسابه في بريده الالكتروني فلا يمكنه المشاركة الا اذا فعل حسابه اولا و شكرا.

مؤسسة الانبعاث العمومية

منتدى التواصل ...التعاون ... التضامن ... تبادل المعلومات و الخبرات ... من أجل التعليم ، من أجل مدرسة النجاح
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
الساعة







اختر لغة منتدى الانبعاث
أختر لغة المنتدى من هنا
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
ayoub_ek
 
Mohamed <3
 
kamaladi
 
anwar
 
youssfe adi
 
azrague
 
اسامة هياض
 
rabia maarid
 
samia deqqaq
 
ammir
 
زيارات منتدى الانبعاث
widgeo.net

widgeo.net
تحميل الملفات و الصور
مواقع صديقة
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 148 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو azrague فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1209 مساهمة في هذا المنتدى في 733 موضوع
كيفية استخدام و استعمال منتدى الانبعاث
امثال



موقع رسول الله

برامج تهمك

















شاطر | 
 

 عالم البيئة 2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
anwar
عضو ممتاز من الدرجة الثانية
عضو ممتاز من الدرجة الثانية


عدد المساهمات : 116
نقاط : 388
تاريخ التسجيل : 21/02/2011

مُساهمةموضوع: عالم البيئة 2   السبت مارس 12, 2011 11:32 pm


المراوح الهوائية</FONT>

يعتبر العديد من مناصري حماية الطاقة مؤيدا لاستعمال المراوح، التي يستعملونها هناك في استوديوهات هابي لاند منذ سنوات. اشترى الأمريكيون خلال السنوات العشر الماضية ستون مليون مروحة سقف تستهلك نسبة من الطاقة تقل عن المكيفات المركزية بثمانية وتسعين بالمائة. فأحيانا ما لا يحتاج المرء إلى أكثر من نسمة خفيفة.

يسمون الأرض بالكوكب المائي، ولا غرابة في ذلك لأن المياه تغطي سبعين بالمائة من سطح الأرض، إنها مصدر الحياة، وقد تسبب الموت إذا كانت ملوثة. تنقية المياه ليست مهمة سهلة.

إنها في الماء وهي خطيرة جدا، ولكن العين المجردة تعجز عن رؤية هذه الكائنات المفترسة.

يقضي الفايروس والبكتيريا المنتشران في مياه الشرب على خمسة ملايين ونصف المليون شخص في العام الواحد، إذ يموت يوميا خمسة عشر ألف انسان غالبيتهم من الأطفال بسبب الأمراض الناجمة عن تلوث المياه.

أصبحت تنقية المياه في هذه الأيام إحدى أهم التحديات البشرية في العالم. وقد تحول التتويج منذ بداية القرن الحالي إلى الأسلوب الأبرز في تنقية مياه الشرب. إلا أن تفاعل الكلور بعناصر طبيعية مثل الأعشاب وأوراق الشجر، يمكن أن تسبب في عوامل تسبب الإصابة بأمراض سرطانية.

كما أن التعامل مع الكلور ونقله عمليات خطيرة خصوصا عندما يتعلق الأمر بنقله إلى أماكن بعيدة.

هناك خيار جديد يمكن أن يشكل بديلا لعمليات تنقية المياه. ينجم عن عملية التصفية هذه المطورة من قبل ماياكس كوربوريشن، مزيج من الأوكسدينت عبر تفاعل كهربائي، يستخدم الماء والملح، يجري بعد ذلك ضخ أنابيب مياه الشرب بمحلول التنقية الناجم عن هذه العملية عبر مزيج من الأوكسدينت، وهي مركبات تحتوي على الأوكسيجين.

يقوم التيار الكهربائي بتحويل الأملاح والصوديوم والكلورايد إلى محلول لعوامل التنقية. كحامض الهايبوكلور، وثاني أكسيد الكلور، والأوزون، وهي عناصر كيميائية عادة ما تستعمل في معالجة المياه الملوثة.

ما أن تحقن في المياه الملوثة حتى تشكل قوة بصلابة الجيش وهي تهاجم وتدمر جميع الجراثيم المنتشرة هناك.

وهي تسمى بمزيد الأوكسيدينت لأن مركبات الأكسجين تهاجم جدران الخلايا بينما تتولى مركبات الكلور مهاجمة وتدمير الجراثيم والفيروس.

استخدم الجيش هذه العملية أولا في المناطق البيئة المعقدة، ولكنها اليوم تعمل في العديد من المجالات، كما هو حال مياه البلدية ومستوعبات المياه المبتذلة، وبرك المسابح في المناطق السكنية، وسبل التحكم بمياه النفايات، وخزانات التبريد ومعالجة المياه.

الأمان والبساطة هما المزايا الرئيسية لهذا الأسلوب في تنقية المياه، فمن الأسهل جدا التعامل مع الملح ونقله، كما أنه يلغي الحاجة لنقل العناصر الكيميائية السامة والخطيرة، وذلك بصناعة محلول التنقية في الموقع.

في المناطق البعيدة أو المنكوبة التي تعرضت فيها محطات تنقية مياه الشرب إلى الفناء، يمكن لهذا المحلول أن يعطي نتيجة شبه فورية، واستخدام الجهاز بسيط جدا لدرجة أن بطارية سيارة أو مولد صغير يمكن أن يشغله.

هناك أمراض متفشية في جميع أنحاء العالم يمكن محاربتها والتخلص منها كليا بمجرد تنقية مياه الشرب.

يمكن للتكنولوجيا الجديدة التي تخلصنا من الفيروس والجراثيم أن تحسن المستوى الصحي في العالم، وتنشر الازدهار في الأوساط، فحين تتحدث عن مياه الشرب يجب أن تتأكد بأن أفضل جرثومة، هي تلك الميتة.
=-=-=-=-=-=


غابة بلا أشجار، ستجد أطنان فوق أخرى من الصحف القديمة، والورق المقوى ونفايات المكاتب والمطابع الورقية.

لن تحتاج إلى منشار كي تحصد هذه الغابة، ولن تسقط غصن شجر واحد.

رغم ذلك فإن الورق المصنوع ينافس أي من ذلك الناجم عن الأخشاب.

يعتمد مصنع الورق التابع لشركة ويست باي، على الورق المستعمل كمواد خام لصناعة محارم الورق الناعمة الخاصة بالحمامات.

لا شك أنك ستجد هذا الورق في جميع حمامات البلاد فهي منتشرة في جميع طوابق الأبنية والمدارس الأمريكية.

فالجميع يحتاج إلى ورق ومحارم لتجفيف يديه وأجزاء الجسم الأخرى.

تحمي صناعة محارم الحمامات من الصحف والورق المقوى ونفايات المكاتب أشجار الغابات والثروات الطبيعية الأخرى.

ولكن مصانع الورق تتخذ مسؤولية حماية البيئة على عاتقها بجدية أكبر، فهي تعتني بوسائل تتحكم باستخدام المحارم وتقليص حجم الأوراق المستعملة وما ينجم عنها من نفايات في الحمام.

تعتمد عملياتهم على متابعة مستمرة لطرق حماية المواد الخام، والتخلص من النفايات والتلوث.

تعتبر حماية المياه أحد جوانب اهتماماتها المميزة. قرغم أن عملياتهم اليومية تتطلب أكثر من ثمانية ملايين ونصف غالون من الماء، فهناك برنامج معالجة جدية يكرر خمسة ملايين غالون من المياه يوميا.

تعلق الكميات الهائلة من الحبر الذي تجري إزالته خلال هذه العملية، في مصاف يستخرج منها لاحقا ويتحول إلى نفايات صلبة.

يعمل الباحثين في شركة ويست باي لاستكشاف سبل تجفيف هذه النفايات لاستعمالها كوقود يحل محل الفحم الحجري.

تؤدي عملية تحويل الصحف والورق المقوى إلى الحصول على ألواح ورقية بلونها البني الطبيعي.

أما نفايات المكاتب والمطابع فينجم عنها محارم الحمامات.

عام ثلاثة وتسعين تخلصت الشركة من استعمال الكلور في عملياتها التحويلية، وبدأت تلجأ إلى عناصر أقل ضررا بالبيئة.

يجري اليوم الحصول على منتجات ورقية ناعمة بدون اللجوء إلى مادة الكلور، ما يخدم البيئة ويحسن من مستوى النوعية.

لا شك أن النظافة والعادات الصحية يساعدان على الوقاية من انتشار الجراثيم والأمراض.

وإذا تمكنوا من الحفاظ على هذه الممارسات ضمن حماية المواد الخام وتخفيض حجم النفايات، قد يتمكنوا من الحفاظ على بعضهم البعض، وعلى كوكب الأرض بصحة أفضل.

=-=-=-=-=

تنفس عميقا، لتجد أنك إلى جانب المركبات الطبيعية للهواء ستتنشق عناصر التلوث مثل النوكس والسوكس وثاني أكسيد الكربون.

إنها في العينين، وفي الرئتين أيضا، تلك الحساسية التي تنجم عن تنامي طبقة الدخان في المدينة.

هذا مجرد جزء من الثمن الذي تدفعه البيئة مقابل أفران المصانع المشتعلة في المجتمعات المعاصرة.

يعيش اليوم مائة وعشرة ملايين أمريكي في مناطق تعتبر الحكومة الفدرالية أن الهواء فيها ضار جدا.

اتخذ عدد من الإجراءات القانونية لتحسين هذه الظروف. وجرى التوصل إلى تكنولوجيا كفيلة بمحاربة أحد الأسباب الرئيسية لدخان السموغ، علها تساعد الشركات على الالتزام.

المحرك الهائل الذي يعتمد على حراق ضمن شركة سي إن جي ترانسميشن، يضخ الغاز الطبيعي إلى المنازل في عدة ولايات.

بما أن الغازات السامة تصدر عن المحرك نفسه، اعتمدت الشركة على نظام إشعال عالي الطاقة، للتخفيف من حجم النوكس المطلق في الهواء.

يشكل جهاز الإشعال هذا وسيلة للتخلص من التلوث.

عادة ما يجري الاعتماد على الشرارة في إشعال الوقود، ولكن عادة ما لا تشعل الشرارة الواحدة كل الوقود.

أما في مشعل الإينوكس، فتبقى الشرارة مستمرة ضمن قوس كهربائي يغطي عشرون بالمائة من مسار الدورة.

يسمح امتداد الشرارة بإشعال الوقود باستمرارية أكبر وبدرجة حرارة أقل. فكلما انخفضت الحرارة كلما هبط مستوى مركب النايتروجين في المدخن.

يمكن لهذا الاختراع أن يخفض النوكس بنسبة تتراوح بين عشرة وأربعين بالمائة.

وعندما يضخ مزيد من الهواء في المزيج بشاحن التوربو، يمكن لمستوى النوكس أن ينخفض بنسبة تتراوح بين الثمانين والتسعين بالمائة.

اعتمدت شركة سي إن جي ترانسميشن على نظام الإشعال العالي التقنيات لتشغيل محركاتها الضخمة جدا.

يعتمد هذا المشعل على أنبوب يلحق به لإيصال كمية من الوقود إلى قاعدته، ما يغني مزيج الوقود الأولي، ليضعف بذلك الوقود الذي في غرفة الحرق.

عندما تقترن هذه التعديلات بشاحن التوربو يمكن أن تختصر ما يصدر عن المداخن من غاز النوكس بنسبة تتراوح بين ثمانين وتسعين بالمائة.

يحترق الغاز الطبيعي بطريقة أنظف من الوقود الطبيعي الآخر وتنجم عنه حرارة أشد، وهو يمول أمريكا اليوم بأربعة وعشرين بالمائة من حاجتها من الطاقة، كما يمثل سبعة عشر بالمائة من حجم الوقود في العالم.

تحسين الانبعاث الصادر محرك الغاز الطبيعي الهائل الذي يضخه عبر البلاد، يمكن أن يجعل من شكل الطاقة هذا أقل وقعا على الكوكب.

في عالم تغلفه غيوم من الدخان، لا يمكن أن تكتفي بعبارة جيد بما فيه الكفاية.

بل يجب السعي لتحسين التكنولوجيا النظيفة أيضا. وإذا كانت النظافة من مواصفات السماء الفعلية من المحتمل جدا أن تساهم في جعل الأرض أشبه بالجنان.

=-=-=-=-=-=-=

شيد الرومان أولى أنظمة أنابيب المياه التي ما زال الاعتماد عليها حتى اليوم. وقد اكتشفوا حينها أن المياه في الطريق تحمل معها شوائب غير مرغوبة.

لا تمطر كثيرا في كليفورنيا، أو ليس من عادتها، هذا ما تقوله إحدى الأغنيات الشعبية.

فهذا الطقس الحار الذي يسود مدينة لوس أنجلوس، وأنحاء المناطق الجنوبية في كليفورنيا يجعل المنطقة أمام تحديات عظام في التعامل مع المياه.

لا يمكن لسقوط المياه الطبيعية أن تكفي لإطفاء ظمأ المناطق الصحراوية المكتظة بسكان الشواطئ.

لتفادي الوقوع في مشكلة نقص المياه، هناك ثلاثة أنابيب تحمل المياه العذبة من نهر كولورادو وجبال سيرا نيفادا الشمالية.

تمر هذه الأنابيب عبر مئات الأميال من المناطق الزراعية والسكانية والصناعية، فتحمل المياه من الأنهر البعيدة جدا إلى المستوعبات.

يمكن لكثير من أسباب التلوث البشرية والطبيعية أن تختلط بالمياه على الطريق.

يقوم الباحثون بدراسة نماذج عن هذه المياه لصالح السلطات المدنية في جنوب كليفورنيا.

يمكن لعمليات التصفية الحديثة وتكنولوجيا التنقية أن تخلص المياه مما تحتويه من جراثيم، ولكنها لن تزيل كل التلوث.

تعتمد استراتيجية الحفاظ على نقاوة مياه الشرب، على حماية المصدر من أسباب تلوثها.

يمكن للتلوث السكاني والزراعي والصناعي أن يتسرب إلى مصادر المياه عبر التدفق والمجارير أو الاستهانة البشرية.

أما إذا دخلت المبيدات أو النيترات أو المكروبات الضارة جدا إلى المياه، سيعني ذلك ضرورة خضوعها لعلاج باهظ التكاليف يتخطى قدرات أكثر المحطات عصرية.

أفضل طريقة للحفاظ على نظافة مصادر المياه، هي إبعاد أسباب التلوث عنها، فبالتعاون مع القائمين على توجيه المياه المبتذلة، يمكن الحؤول أن تسيء أعمالهم إلى نوعية المياه.

يمكن لمنسوب المزارع من المياه القادمة من المجمعات والأنابيب أن يحفر الخنادق والقنوات الملوثة ببقايا السماد ونفايات الحيوانات والمياه المبتذلة الناجمة عن العواصف أو أعمال الري.

يمكن لمعالجة براز الحيوانات أن يساعد على التحكم بانتشار الجراثيم، كما أن استخدام الكمية المناسبة من السماد تبقي النيترات بعيدا.

إذا اعتنت المصانع بالمياه المبتذلة لديها لن تتقاطع هذه مع المياه العذبة المنقولة عبر المسافات.

وعلى المنتجعات التي تمتد على طريق مياه الشرب أن يتنبهوا إلى ضرورة التقليل من التلوث.

عبر الشراكة والتعاون مع المؤسسات التي تصدر عنها المجارير، يمكن أن نتحد جميعا لحماية مصادر المياه من التلوث.

حماية مصادر المياه أكثر عقلانية من جميع سبل المعالجة المكلفة.

يعملون اليوم على إيجاد السبل القانونية والحوافز الكفيلة بتعزيز التعاون بهذا المجال.

تثير المدن المزدهرة في المناطق القاحلة، مزيدا من التحديات المستمرة الخاصة بتمويل أعداد متنامية من السكان بمياه الشرب العذبة والنقية.

إذا تمكنوا من نقل مياه الشرب بنجاح من مناطق غنية بالمياه الجوفية والأمطار الغزيرة، إلى أخرى تتمتع بمناخ جميل، قد يستمرون بالارتواء بما يشربونه، والاستمتاع بأشعة الشمس الدافئة.

=-==-=-=-=

تساقط قطرة بعد أخرى، يوما بعد آخر، يمكن لتسرب بسيط مع الوقت أن يتحول إلى بحيرة سامة، تتجمع تحت سطح الأرض، لتلوث المستوعبات الخاصة بالمياه الجوفية

أكثر من نصف المياه العذبة في أمريكا يأتي من باطن الأرض عبر آبار تفتح بانتظام.

ولكن فوق هذه البرك والجداول المخفية، هناك مليون فاصلة أربعة من الخزانات المخصصة للكيميائيات السامة، تتسرب السوائل من خمسة وعشرون بالمائة منها.

كما أن الاعتماد القومي على النفط الطبيعي يجبرهم على دفع ثمن وجود هذه الخزانات غاليا.

في الماضي كانت الطريقة الوحيدة لمعالجة هذه الحوادث تكمن بحفر التربة الملوثة وإلقاء ما تحتها من مياه في محطة لمعالجتها.

أما اليوم فقد جرى تحالف بين تكنولوجيا إس بي بي، ووكالة حماية البيئة الأمريكية، والبحرية ووزارة الدفاع، وعدد من الجامعات توصلوا إلى تكنولوجيا تعالج المشكلة دون الإساءة إلى الأرض.

أي أن طريقة العلاج الحيوي تعني معالجة المشكلة في المنطقة التي ظهرت فيها.

تسمح النظرية التي تقف وراء العلوم بجعل الطبيعة تقوم بواجباتها المعتادة، ولكن بسرعة أكبر.

هناك نوع من مكروبات تعمل في التربة حتى تتمكن في نهاية المطاف من إتلاف وتدمير كل العناصر الملوثة فتحولها إلى حالة عدم الضرر.

تعمل التكنولوجيا الجديدة على تحسين ظروف هذه المكروبات وتجعلها تعمل بسرعة أكبر.

تكمن التقنية بإغناء التربة بالهواء، على اعتبار أن الأكسجين والنيتروجين يحفزان النشاط الحيوي. يساعد تصميم الأجهزة الجيدة على دوران المياه الأرضية بما يسحب الهواء عبر التربة وتهوية المياه الجوفية.

يستعمل أنبوب خاص معزز بطبقتين ليساعد على نقل الهواء وإزالة التلوث بقدرة فعالة.

لتدمير عناصر التلوث الأشد مقاومة، يوضع منشط حيوي داخل البئر فيؤدي تفعيل حركة المياه إلى امتصاص العناصر الملوثة لتدميرها فيما بعد.

تمثل هذه التكنولوجيا المعقدة تعاونا بين الأدوات الأمريكية والألمانية استغرقت ثمانية أعوام من الأبحاث والتحاليل الإختبارية على الأرض.

تحدثت مصادر تكنولوجيا الإس بي بي عن الفائدة من وراء هذا التوظيف الهائل والقيمة التي تكمن وراء تنفيذها.

وهي تعتقد أن وزارة الدفاع الأمريكية ستلجأ قريبا إلى هذا السلاح البيئي في الحرب العالمية على التربة الملوثة.

ولا بد من كسب هذه المعركة، لأن التلوث الناجم عن المبيدات وتسرب المستوعبات ومعضلات بيئية أخرى، تمكنت من تلويث المياه الجوفية في أربعة وثلاثين ولاية.

وهكذا فإن معالجة التربة التي كنا السبب في تلويثها على هذا الكوكب هو أكثر من مسألة واجب، إنه مسألة دفاع عن الوطن.

=-=-=-=-=-=

كانت مساحة الأربعة وستين ألف أكر من المستنقعات والمناطق البرية التي تديرها بيبادي كول ودائرة الأسماك والمصادر البرية، كانت في الماضي مناجم للفحم.

ولكن بعد نفاذ الفحم الحجري، أعادت الشركة الأرض إلى ما كانت عليه، كما حسنت إنتاجيتها في بعض المجالات.

منذ عام سبعة وسبعين، دعى قانون استعادة أراضي المناجم إلى ترميم أسطح تلك المناطق بعد نفاذ ما فيها من المعادن المطلوبة، ووضعت ميزانية لترميم الأرضي التي كانت تنتشر فيها المناجم قبل عام سبعة وسبعين.

قبل أن يضرب أي معول لإزالة المواد في المنطقة، توضع خطة دقيقة لإعادة الترميم بموافقة السلطات الفدرالية والإقليمية والمؤسسات المحلية.

ثم تجري إزالة سطح التربة وفرزها بانتظام، بحيث تجري إعادتها إلى وضع هو الأقرب إلى ما كانت عليه في الماضي.

كثيرا ما تعمل شركات التخطيط في مجال الحياة البرية والترفيه والاختصاصات الزراعية للبحث عن سبل تساعد على تحسين انتاجية الأرض بعد استردادها.

انتشار مستنقعات تحل محل تلك التي خصصت للزراعة الحديثة، يعتبر اليوم بمثابة خطوات بيئية تسير في الاتجاه الصحيح.

الأوزة الكندية التي تعرضت يوما للانقراض، أصبحت تتوالد وتزدهر وسط هذه المستنقعات المستحدثة مؤخرا.

بالتعاون الوثيق بين عدد من الدوائر الحكومية والمؤسسات والوكالات الخاصة أطلق بيبالدي برنامجا بدأ بزوج من الأوز الكندي.

فحقق نجاحا يتخطى كل التوقعات.

لتحسين الأجهزة وفعالية الطاقة، عادة ما تجري عمليات الترميم على مسافة لا تبعد أكثر من مائة قدم عن موقع المنجم.

يؤدي ذلك إلى التقليل من مساحات الأراضي التي أفسدت في أي عصر كان.

تحتوي أمريكا على أكبر احتياطي للفحم في العالم، ولديهم التكنولوجيا لإخراجه من المناجم وتحويله إلى كهرباء، بطريقة تتناسب مع متطلبات البيئة.

ينجم عن الفحم الحجري أكثر من ست وخمسين بالمائة من الطاقة الكهربائية المستعملة في الولايات المتحدة، كما يضمن أربعين بالمائة من الطاقة الكهرابئية في العالم أجمع.

قد لا تبدو الحفرة المفتوحة كواحدة من أجمل المشاهد، ولكن قد لا تجد إلا قلة ممن يضحون بأسباب الراحة التي تضمنها الطاقة الرخيصة الناجمة عن تلك الحفرة.

أكثر من تسعين بالمائة من الطاقة التي تستهلكها الولايات المتحدة، ينجم عن النفط، وهو المسؤول عن انبعاث الغازات السامة التي تؤدي إلى المطر الحامضي وسخونة الأرض والسموغ وتلوث الهواء في المدن. الأرض والشمس والرياح والماء، جميعها تمنح خيارات نظيفة ومتجددة لمصادر الطاقة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ayoub_ek
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 637
نقاط : 1318
تاريخ التسجيل : 17/01/2011
العمر : 20
الموقع : inbiaat.forummaroc.net

مُساهمةموضوع: رد: عالم البيئة 2   الأحد مارس 13, 2011 12:35 pm


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://inbiaat.forummaroc.net
 
عالم البيئة 2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مؤسسة الانبعاث العمومية :: القسم البيئي-
انتقل الى: